بحضور دولي واسع.. الإمارات تستضيف المنتدى الخليجي الثاني للمترولوجيا

0 86
اعلان المتجر

تستضيف دولة الإمارات العربية المتحدة فعاليات المنتدى الخليجي الثاني للمترولوجيا، والذي تنظمه وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بدولة الإمارات بالشراكة مع التجمع الخليجي للمترولوجيا، ومجلس أبو ظبي للجودة والمطابقة ممثلاً في معهد الإمارات للمترولوجيا، وذلك تحت شعار “المترولوجيا من أجل الاستدامة”، يومي 22-23 أبريل 2024م.

ويهدف المنتدى إلى رفع الوعي بأهمية القياسات الدقيقة والموثوقة في دعم البنية التحتية للجودة في القطاع الصناعي والتكنولوجي وتحفيز الابتكار للوصول إلى منتجات أكثر تنافسية، ومناقشة أحدث التطورات والتوجهات في مجال المترولوجيا، ورفع الوعي بأهمية القياسات الدقيقة في قطاعات الصناعة والرعاية الصحية والطاقة والبيئة، وتعزيز التعاون بين المتخصصين في مجال المترولوجيا ودعم الابتكار من أجل تطوير تقنيات قياس جديدة.

ويقام المنتدى تحت شعار “المترولوجيا من أجل الاستدامة”، وهو الشعار الذي يتوافق من شعار اليوم العالمي للمترولوجيا الذي يصادف 20 مايو من كل عام، ويُعقد بمشاركة دولية واسعة من مسؤولي وخبراء ومختصين من المنظمات الدولية والإقليمية.

ويتضمن جدول أعمال الحدث مجموعة من الموضوعات المهمة مثل المترولوجيا البنية التحتية للجودة، والتوجه الاستراتيجي الإماراتي والخليجي في مجال المترولوجيا لدعم الصناعة والاستدامة البيئية، إضافة إلى تعزيز التعاون بين المتخصصين في علم القياس والمنظمات والجهات ذات العلاقة لتعزيز تبادل المعرفة والمبادرات المشتركة وعرض تقنيات ومعدات وحلول القياس المبتكرة من خلال المعارض والعروض التوضيحية، حيث يوفر المنتدى منصة للتواصل وتعزيز الشراكات واستكشاف فرص العمل المشترك في مجال المترولوجيا.

ويحظى المنتدى بدعم المنظمات الدولية والإقليمية المعنية بالمترولوجيا التي سعت الى تمثيلها في المنتدى من خلال مشاركة مديري كل من المكتب الدولي للأوزان والمقاييس (BIPM) والمنظمة الدولية للمترولوجيا القانونية (OIML)، ومدير الاتحاد الدولي للقياس (IMEKO) ورئيس هيئة التقييس الخليجية، ورئيس رابطة المختبرات الاوروبية وEUROLAB، ومديري هيئات التقييس الوطنية في دول مجلس التعاون، بالإضافة الى منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO).

من جانب آخر وعلى هامش المنتدى تعقد ثلاث ورش عمل تهدف إلى إكساب المشاركة بالمهارات والمعرفة في مجالات القياس في مجال “معايرة أدوات وأجهزة الوزن غير الأتوماتيكية” بدعم من هيئة التقييس الخليجية (GSO)، وورشة في مجال المترولوجيا الكيميائية والبيولوجية، بدعم من المكتب الدولي للأوزان والمقاييس (BIPM)، وورشة في مجال “التحقق من المنتجات المعبأة مسبقاً” بدعم من المنظمة الدولية للمقاييس القانونية (OIML).

تجدر الإشارة إلى أن التجمع الخليجي للمترولوجيا هو منظمة مترولوجية إقليمية يعمل تحت مظلة هيئة التقييس الخليجية، أنشئ عام 2010، وحصل على الاعتراف الدولي في أكتوبر 2015م بموجب قرار اللجنة الدولية للأوزان والمقاييس (BIPM CIPM)، ثم حصل على الاعتراف الكامل بحقوق التصويت والانتخاب في يونيو 2021م، ويضم في عضويته دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والجمهورية اليمنية. كما يضم كلاً من مصر، وتركيا، والبوسنة والهرسك، وهونج كونج، وكوريا الجنوبية، كأعضاء مشاركين.

ويهدف التجمع الخليجي للمترولوجيا إلى دعم معاهد القياس الوطنية في الدول الأعضاء والحصول على الاعتراف الدولي بقدراتها في القياس والمعايرة (CMCs)، وبناء القدرات الفنية، وتعزيز الشراكة مع المنظمات المترولوجية الإقليمية والدولية.

اعلان المتجر
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.