مجلة هيئة التقييس
مجلة دورية متخصصة تصدر عن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية

منصات التواصل الاجتماعي.. والمنظمات غير الربحية

زكيه بنت عبدالله النايل*

0 290

تلعب التقنية دوراً مهماً في نجاح المنظمات، حيث أصبحت واحدة من أهم النوافذ الأساسية لإبراز ما تقدمه المنظمات غير الربحية. ففي الآونة الأخيرة توجه القطاع غير الربحي في العالم إلى الاهتمام الكبير بالتقنية وخصوصاً منصات التواصل الاجتماعي، باعتبارها منصات سهلة وغير مكلفة تتيح للمنظمات إبراز أنشطتها والتسويق لخدماتها لأكبر شريحة ممكنة بأقل جهد وأقل تكلفة.

واليوم تعتبر منصات التواصل الاجتماعي وسيلة رئيسة وفاعلة للتواصل قد لا تضاهيها أي منصات أخرى، ويعزى ذلك إلى سهولة استخدامها وتوفرها وشموليتها لنطاقات واسعة من المستهدفين حول العالم، مما من شأنه أن يساعد المنظمات في تحقيق أهدافها الإعلامية والتسويقية بشكل سريع.

كما يهدف التسويق غير الربحي من خلال منصات التواصل الاجتماعي إلى تدعيم الخدمات التي تقدمها المنظمات، من خلال التركيز على العميل الممول أو المساند وليس العميل النهائي فحسب. بعكس التسويق التقليدي الذي يهدف إلى زيادة المبيعات والإيرادات. وفي كلتا الحالتين، يعد التسويق من خلال منصات التواصل الاجتماعي محاولة لبث الرسالة إلى جمهور أكبر، كما يمكن للمؤسسات غير الربحية إشراك مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي واستثمار أفكارهم الإبداعية والاستفادة من المؤثرين في نشر الوعي بالأمور التي تحاول المنظمة إظهارها والتركيز عليها.

وكما هو معلوم فإن منصات التواصل الاجتماعي المختلفة تقدم للمستهلكين مجموعة واسعة من الخيارات التي تولد الوعي لديهم. على سبيل المثال، يعد تويتر موقعًا اجتماعيًا مصممًا للسماح للأشخاص بمشاركة «تغريدات» أو منشورات مختصرة أو «تحديثات» مع الآخرين. أما فيسبوك فهو موقع تواصل اجتماعي كامل يتيح مشاركة المنشورات والتحديثات والصور والفيديو والانضمام إلى مجموعات متشابهة أو مجموعات متنوعة من الأنشطة الأخرى.

ومن هذا المنطلق سعت هيئة التقييس لدول مجلس التعاون إلى استخدام منصات التواصل الاجتماعي بمختلف أنواعها كقنوات أساسية للتواصل ونشر الوعي. فمن خلالها يمكنك متابعة كل جديد من أخبار الهيئة وأنشطتها ورسائلها التوعوية المختلفة. كما يمكنك استعراض الخدمات المختلفة مثل خدمة «متجر المواصفات القياسية» في الموقع الإلكتروني للهيئة، التي تتيح للمستفيدين شراء المواصفات القياسية أو اللوائح الفنية الخليجية إلكترونياً. كما تستطيع من خلال منصات التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني للهيئة متابعة  مستجدات التعيين وشارة المطابقة الخليجية، ومعرفة الجهات المقبولة في مجال لعب الأطفال والأجهزة الكهربائية منخفضة الجهد.

وباستخدام منصات التواصل الاجتماعي تستطيع أن تتعرف على أهم وآخر البرامج التدريبية التي يقدمها مركز التقييس الخليجي للتدريب كأول مركز تدريبي متخصص في مجال التقييس في المنطقة يهدف إلى تنمية وتطوير الكوادر البشرية في أجهزة التقييس الوطنية والمهتمين في مجال التقييس والأنشطة ذات العلاقة بالدول الأعضاء.  وكذلك التعرف على الخدمات التي يقدمها مركز الدعم الفني للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في مجالات التقييس.

كما تستطيع متابعة المواضيع الفنية المتخصصة للهيئة والوظائف المتاحة من خلال منصة اللينكدإن، وكذلك الحال بالنسبة للانستغرام الذي يعتمد على الصور والفيديو بشكل أكبر، ويوتيوب الذي يمكنك من خلاله الاطلاع على المقاطع التوعية التي توصل الفكرة بطريقة مرنة وسلسة.

وتستطيع من خلال المنصات جميعها متابعة أحدث الإصدارات من مجلة التقييس التي تصدرها الهيئة والتي تعنى بشؤون التقييس وتركز في ملفاتها على أنشطة التقييس المختلفة من خلال مشاركة نخبة من الكتاب المتخصصين، وتتيح لك متابعة مستجدات التقييس خليجياً وإقليمياً ودولياً.

وفي الختام، نستطيع أن نقول أنه ومن خلال هذا المنظور، فقد تبلورت الأفكار التي تؤكد الأهمية الكبرى لشبكات ومنصات التواصل الاجتماعي كواحدة من أهم الطرق التي يمكن بها للمنظمات غير الربحية أن تسهم في نشر رسالتها وجذب المستفيدين من خدماتها. كما تساعد في بناء الثقة والعلاقات المستدامة مع المستهدفين والمهتمين ومساعدتهم للوصول إلى ما يبحثون عنه بطرق مختلفة تتناسب مع تفضيلاتهم وأوقاتهم.

‭* ‬قسم‭ ‬التسويق‭ ‬والعلاقات‭ ‬الدولية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.