هيئة التقييس الخليجية تشارك في الاجتماع الـ 58 للجنة العربية العليا للتقييس

0 248
اعلان المتجر

شاركت هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في الاجتماع الـ (58) للجنة العربية العليا للتقييس التابعة للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين، الذي عُقد خلال الفترة 15-16 مارس 2023م، في العاصمة المغربية الرباط، وذلك بمشاركة الدول الأعضاء في الهيئة، وحضور ممثلي 19 دولة عربية، وجامعة الدول العربية، وعدد من المنظمات الإقليمية والدولية المتخصصة في التقييس.

وفي افتتاح الدورة التي رأستها الجمهورية اليمنية، أشاد المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين سعادة المهندس عادل صقر الصقر، بجهود أجهزة التقييس العربية واللجنة العربية العليا للتقييس لوضع واقتراح السياسات وبرامج العمل الخاصة بأنشطة التقييس المختلفة وتعاونها المثمر مع المنظمة.

وشاركت الهيئة بكلمة في الجلسة الافتتاحية للاجتماع، قدمها -نيابة عن رئيس الهيئة- المهندس عبد الله الهدلق، رئيس قسم اللجان الفنية بإدارة المواصفات والمقاييس بالهيئة، أشار فيها إلى استمرار سعي هيئة التقييس الخليجية لمواصلة مهامها وتعزيز مكانتها خليجياً وإقليمياً ودولياً انطلاقاً من رؤيتها الاستراتيجية 2025 في أن تكون بيت الخبرة الإقليمي الموثوق لأنشطة التقييس والممكن الأول للسوق الخليجية المشتركة.

كما أشار إلى تحقيق الهيئة لإنجازات كبيرة في مجال المواصفات والمقاييس والمطابقة والتعيين، وكذلك التقنية وبناء القدرات والمعرفة، والإعلام والتسويق، والعلاقات على المستويين الإقليمي والدولي، حيث ختمت عام 2022م بحصولها على جائزة التميز المؤسسي من المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة EFQM، وتدشين هويتها الجديدة.

مستعرضاً في كلمته مجالات التعاون مع المنظمة العربية حيث عملت الهيئة خلال الفترة الماضية على تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين في العام 2018، من خلال تلبية دعوة المنظمة للمشاركة في اجتماعات اللجان المختصة ونقل تجربتها في مجال منظومة المواصفات القياسية الخليجية والأنظمة الالكترونية الداعمة لها، وكذلك المنظومة الخليجية للتحقق من المطابقة، والتشريعات الفنية في بعض المجالات، وشارة المطابقة الخليجية، ونظام سلامة المنتجات وبرامج مسح الأسواق، كما عملت على زيادة تبادل الخبرات والمعارف مع المختصين في المنظمة، وتبادل الخطط التدريبية السنوية، وتنسيق المواقف في المحافل الإقليمية والدولية في المواضيع والقضايا ذات  الاهتمام المشترك، بما يخدم مصالح الدول الأعضاء.

وتضمَّن جدول أعمال هذه الدورة موضوعات شملت اعتماد وتبنِّي وتحديث أكثر من 500 مواصفة قياسية عربية، إلى جانب اعتماد النسخة النهائية للبرنامج العربي للمنتجات الحلال، واختيار شعار اليوم العربي للتقييس لعام 2023، والاتفاق على المحاور الرئيسية للاستراتيجية العربية للتقييس والجودة للمدة ما بين 2024-2028م.

وتم في ختام الاجتماع تكريم رئيس الاجتماع الـ 58 للجنة العربية العليا للتقييس سعادة المهندس حديد مثنى الماس، مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة.

من جانب آخر عقدت هيئة التقييس الخليجية على هامش الاجتماع الـ 58 للجنة العربية العليا للتقييس اجتماعاً ثنائياً مع الجمعية الأمريكية الدولية للفحص والمواد (ASTM) لمناقشة مجالات التعاون المشتركة بين الجانبين.

تجدر الإشارة إلى أن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون وقعت مذكرة تفاهم مع المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين عام 2009م، وتم تجديدها في شهر فبراير 2018م، وشملت التعاون في مجالات التقييس بالشكل الذي يعزز العمل العربي المشترك، ويدعم المشاركة الفاعلة في التقييس الإقليمي والدولي.

اعلان المتجر
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.