الجمعية العمانية لحماية المستهلك تنظم ندوة حول “تمكين المستهلكين للتحول نحو الطاقة النظيفة”

0 216
اعلان المتجر

نظمت الجمعية العمانية لحماية المستهلك ندوة بعنوان «تمكين المستهلكين للتحول نحو الطاقة النظيفة» بتاريخ 16 مارس 2023م، بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للمستهلك، وذلك تحت رعاية سعادة الدكتور ناصر بن راشد المعولي وكيل وزارة الاقتصاد، وحضور سعادة الشيخ سعيد بن ناصر الخصيبي رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية لحماية المستهلك، وعدد من أعضاء مجلس إدارة الجمعية، وعدد من ممثلي الجهات الحكومية والخاصة، وجمعيات المرأة العمانية.

وافتتحت أعمال الندوة بكلمة الجمعية العمانية لحماية المستهلك ألقتها الدكتورة نجمة بنت سعيد السريرية، نائب رئيس إدارة الجمعية العمانية لحماية المستهلك قالت فيها: أن الطاقة النظيفة يمكن أن توفر للمستهلك أكثر من 40 ٪ من فواتير الكهرباء والماء، وخاصةً بعد توجه كثير من الحكومات لرفع الدعم عن المحروقات في دول الشرق الأوسط والخليج العربي على وجه الخصوص.

مضيفة بأن العالم يتجه هذا العام إلى أحد أهم القضايا المتعلقة بوجودنا كبشر على كوكب الأرض والذي يمثل تحديًا لوعي المستهلكين من خلال اختيار نمط حياة خضراء يمكن المستهلكين من استخدام الطاقة النظيفة، مشيرة إلى أن الإدارة الخضراء تكمن حول إدراك كيفية تأثير سلوك المستهلك أو ممارسات العمل أو أساليب الإنتاج على البيئة، وإجراء تغييرات تجعل عملك أكثر استدامة.

وأوضحت السريرية أن من القيم التي يتعامل معها المستهلك الأخضر هي عدم استخدام أي من المواد الحافظة التي تضر بالبيئة، وعدم استخدام أي مواد سامة، بالإضافة إلى الاعتماد على الحد الأدنى من استخدام كل من الطاقة والمواد الخاصة، والاعتماد على استخدام العبوات التي من الممكن أن يستخدمها بعدما تنتهي العبوة من محتواها.

واختتمت السريرية حديثها: هناك الكثير الذي يجب علينا العمل عليه وإصلاحه كمستهلكين للتحول إلى سلوكيات المستهلك الخضراء المستدامة وللحفاظ على هذا الكوكب الرائع، ولكن الخطوة الأولى تبدأ بتغيير المعتقدات ثم السلوكيات السيئة واعتماد سلوكيات الحياة الخضراء.

ناقشت الندوة عدة محاور أهمها منافع الطاقة المتجددة، وأهمية التحول نحو الطاقة المتجددة، والتحول إلى الطاقة المتجددة من أجل مستقبل مستدام، إلى جانب استعمال الطاقة الربحية والطاقة الشمسية لضمان النجاعة الطاقية، والطاقة النظيفة وعلاقتها بالمتغيرات المناخية، ودور الإعلام في تمكين المستهلك للتحول إلى الطاقة البديلة، وأهم مشاريع الطاقة الشمسية في عمان.

وهدفت الندوة إلى التعريف بالطاقة النظيفة والمستدامة وأهميتها في محاربة المتغيرات المناخية وأزمة ارتفاع أسعار الطاقة، وتشجيع المستهلكين إلى استخدام الطاقة المنزلية النظيفة والإنتاج النظيف، إلى جانب الدعوة للتحول نحو الطاقة النظيفة وبأسعار معقولة، والتوعية بأهمية استخدام الطاقة النظيفة وطرق التعامل مع خدمات الطاقة وعدم تضليل المستهلك.

اعلان المتجر
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.