مجلة هيئة التقييس
مجلة دورية متخصصة تصدر عن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية

هيئة التقييس تشارك في الاجتماع الاستشاري للآيزو مع المنظمات الإقليمية للتقييس

0 61

شارك رئيس هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية سعادة الأستاذ سعود بن ناصر الخصيبي في الاجتماع الاستشاري الذي نظمته المنظمة الدولية للتقييس ISO مع منظمات التقييس الإقليمية وشبه الإقليمية عبر تقنية الاتصال المرئي بتاريخ 28/07/2020م، لغرض الاطلاع على سياسة منظمة التقييس الدولية وبهدف تعزيز التعاون والتنسيق واستكشاف المزيد من الفرص الممكنة للتعاون بين الآيزو وهذه المنظمات.
وفي كلمة الافتتاح أكد الأمين العام للمنظمة الدولية للتقييس ISO السيد سيرجيو موجيكا على أن المنظمات الإقليمية وشبه الإقليمية في مجال التقييس قد أصبحت تشكل أولوية في سياسة منظمة الآيزو نظراً للدور المهم الذي تلعبه هذه المنظمات في تطوير التقييس على المستوى الوطني للدول الأعضاء فيها وعلى المستوى الدولي.
وفي الاجتماع استعرضت منظمة الآيزو سياستها للمشاركة الإقليمية في إطار استراتيجيتها الجديدة 2030م، ومستجدات خطة العمل التشغيلية للدول النامية APDC4، متضمنة الإطار المقترح للتعاون والمشاركة، وفرص التعاون الممكنة بين منظمة الآيزو والمنظمات الإقليمية وشبه الإقليمية للتقييس من جهة، وبين منظمات التقييس الإقليمية وشبه الإقليمية نفسها من جهة أخرى، بما في ذلك مشاركة وتبادل المعلومات وأفضل التجارب والممارسات، وتشجيع التبني الإقليمي للموصفات القياسية الدولية، وتقديم الدعم والتدريب والمساعدة الفنية، وتأطير ذلك التعاون في مذكرات التفاهم والتعاون الفني بين هذه المنظمات وبين الآيزو.
كما تطرق الاجتماع إلى مخرجات وتوصيات مخرجات ورشة العمل “المنظمات الإقليمية العاملة في مجال التقييس في السياق الدولي” التي عقدت في مدينة برلين بألمانيا بتاريخ 17 سبتمبر 2017م، والتي أكدت أهمية الدور الذي تلعبه المنظمات الإقليمية العاملة في مجال المواصفات في تنسيق عمل الدول الأعضاء ومشاركتها في أعمال التقييس الدولي.
وقد تخلل الاجتماع العديد من المشاركات والاقتراحات التي قدمتها المنظمات المشاركة بما يعزز من تدعيم هذه المبادرة ويحقق وضوح العلاقة مع الآيزو، مؤكدة على أهمية استمرار الاجتماعات السنوية بين الآيزو والمنظمات الإقليمية وشبه الإقليمية للتقييس على هامش الاجتماع السنوي للآيزو لتعزيز فرص التعاون وتحقيق الأهداف المنشودة.
الجدير بالذكر بأنه قد شارك في هذا الاجتماع إضافة لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية (GSO) عدد من المنظمات الإقليمية وشبه الإقليمية مثل اللجنة الأوروبية للتقييس (CEN)، واللجنة الاستشارية الأسيوية للمواصفات والجودة (ACCSQ)، والمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين (AIDMO)، والمنظمة الإفريقية للتقييس (ARSO)، ولجنة التقييس الأمريكية (COPANT)، ومؤتمر منطقة المحيط الهادئ للمواصفات (PASC)، والمنظمة الإقليمية للمواصفات لجنوب آسيا (SARSO، والمنظمة الإقليمية لمجموعة الكاريبي للمواصفات والجودة (CROSQ)، ومجموعة شرق أفريقيا للبنية التحتية لجودة (EAC)، والمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (ECOWAS)، وأيضاً التجمع الإنمائي الجنوب أفريقي (SADC).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.