مجلة هيئة التقييس
مجلة دورية متخصصة تصدر عن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية

المواصفات القياسية الخليجية في مجال الأغذية

م. باسم حمد الطراونه *

0 214

مقدمة عن المواصفات القياسية للأغذية:

حرصت هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية منذ نشأتها على إيلاء قطاع المواصفات القياسية الغذائية جُلَّ اهتمامها نظراً لما يمثله هذا القطاع من أهمية بالغة على صحة وسلامة المستهلكين، ويحقق جملة من الأهداف الاستراتيجية التي تؤثر على استقرار الاستثمار ودعم الصناعات الوطنية الخليجية، وتسهيل تبادل السلع بين الدول الأعضاء وتذليل عقبات وصولها إلى الأسواق الدولية وتلبية متطلبات منظمة التجارة العالمية، وأيضاً دعم تطبيق إجراءات الاتحاد الجمركي بين دول مجلس التعاون، بالإضافة إلى التأثيرات المتوقعة على البيئة السياحية التي تتطلع دوماً إلى توفر منتجات سليمة وآمنة وذات جودة مناسبة.

إن من أهم المسئوليات التي تقع على عاتق هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في قطاع المواصفات الغذائية هو وضع التشريعات واللوائح الفنية والمواصفات القياسية لحماية المستهلك من الأغذية غير المأمونة أو منخفضة الجودة أو المغشوشة أو الملوثة، والتي تتضمن مجموعة من الضوابط والمتطلبات والاشتراطات التي تشمل الجوانب الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية للمنتجات وكذلك المتعلقة بسلامة الأغذية وجودتها، بحيث تغطي كافة مراحل السلسلة الغذائية وفقاً للمصطلح الدارج (من المزرعة إلى الشوكة Farm To Fork)، بدءاً من مرحلة إنتاج المواد الأولية ومعاملات ما بعد الحصاد وما قبل التصنيع والتحضير والتعبئة والتغليف ووضع البيانات على العبوات والإعداد والنقل والتداول والتخزين ثم مرحلة التصنيع والتوزيع والتخزين وصولاً للعرض للبيع على المستهلك المباشر.

ولغايات تنظيم العمل بطريقة منهجية تشاركية فقد قامت هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بتشكيل العديد من اللجان الفنية المتخصصة في قطاع الأغذية تضم في عضويتها الخبراء والمختصين في قطاع الأغذية والذين تتميز خبراتهم على مدى سنوات عملهم الطويلة في إعداد وتطوير التشريعات واللوائح الفنية والأدلة الإرشادية والمواصفات القياسية للأغذية، بناءً على ترشيح من قبل أجهزة التقييس الوطنية بالدول الأعضاء، وقد بلغ عدد اللجان الفنية الخليجية للقطاعات المختلفة حتى الآن 45 لجنة منها (15) لجنة فنية رئيسة تغطي القطاعات الصناعية والاقتصادية الحيوية بدول المجلس، وهناك مجموعة من اللجان الفرعية وفرق ومجموعات العمل تم تشكيلها للاستجابة للمتطلبات المتتالية لإصدار المواصفات القياسية في المجالات التخصصية، كما تعتزم الهيئة تشكيل لجان فنية أخرى جديدة، ونذكر هنا على سبيل المثال اللجان المشكلة في قطاع الأغذية:

  1. اللجنة الفنية الخليجية للمواصفات الغذائية والزراعية (TC05).
  2. اللجنة الفنية الفرعية الخليجية لمواصفات بطاقات الأغذية (TC05-SC1).
  3. اللجنة الفنية الفرعية الخليجية لمواصفات المواد المضافة وملوثات الأغذية (TC05-SC2).
  4. اللجنة الفنية الفرعية الخليجية لمواصفات الأغذية العضوية والوظيفية والمحورة وراثياً (TC05-SC3).
  5. اللجنة الفنية الخليجية لمواصفات منتجات الحلال وخدماته (TC15).

وتعتبر اللجان الفنية الخليجية المشكلة بهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أداة فاعلة وملتقى فني لمساهمة المختصين بخبراتهم في صنع مواصفات قياسية خليجية موحدة تتمتع بميزة قل مثيلها في التشاركية وتبادل وجهات النظر والآراء العلمية بحيث تمنح المهام التي تقوم بها هذه اللجان الفنية زخماً متميزاً من الدقة العلمية والشفافية والقابلية للتطبيق بكل سلاسة ويسر.

ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات حول اللجان الفنية/الفرعية للقطاعات الأخرى من خلال الموقع الكتروني الرسمي لهيئة التقييس: دليل هيئة التقييس اللجــان الفنيــة.

https://www.gso.org.sa/gd/home/TECHNICAL?lang=ar

ومن منطلق حرص الهيئة على مشاركة القطاع العام والخاص في دول المجلس في أعمال اللجان الفنية الخليجية ومساهمتهم في إعداد المواصفات القياسية واللوائح الفنية الخليجية الخاصة بالأغذية وإبداء الملاحظات بشأنها، فقد حثت الهيئة أجهزة التقييس الوطنية في الدول الأعضاء على تشكيل لجان فنية وطنية مناظرة لكل لجنة فنية خليجية بحيث تضم ممثلين عن الجهات الحكومية والقطاعات الصناعية والتجارية والخدمية وقطاع كبار المستخدمين، والجامعات والجهات الأكاديمية الأخرى وكذلك الغرف التجارية والصناعية.

وللحفاظ على درجة عالية من الانفتاح على الاقتصاد العالمي يتم تطوير المواصفات القياسية الخليجية باعتبارها الأساس للاتفاقيات التجارية التي تضمن المعاملات العادلة لتبادل السلع مما يزيل العوائق التجارية ويسهل التجارة الدولية حيث تلتزم دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالاتفاقيات الموقعة المتعلقة بالتشريعات والمواصفات القياسية مثل:

*اتفاقية التدابير الصحية والصحة النباتية. (SPS Agreement)

* اتفاقية العوائق الفنية أمام التجارة (TBT Agreement).

حيث يتم تعميم كافة مشاريع المواصفات القياسية والتشريعات الإلزامية الغذائية على كافة دول العالم وذلك لمدة (60) يوماً بهدف استقبال الملاحظات والتعليقات على هذه المشاريع قبل أن تأخذ الصفة الرسمية بالإقرار (الاعتماد) والمصادقة قبل التطبيق.

كما يتم منح مهلة لا تقل مدتها عن ستة أشهر وقد تصل في بعض الأحيان إلى عامين من اعتماد هذه المواصفات القياسية كفترة زمنية لتصويب الأوضاع من قبل المنتجين والمصنعين والاستعداد لدخول مرحلة التطبيق دون التأثر وحدوث تأثيرات سلبية على أعمالهم.

ومن أجل موائمة المواصفات القياسية الخليجية مع التشريعات الدولية لتسهيل حركة التبادل التجاري تستند المواصفات الغذائية إلى المرجعيات الدولية المقبولة والمتفق عليها مثل هيئة الدستور الغذائية الدولية Codex Alimentarius وهي هيئة مشتركة بين منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية، تقوم بمسؤولية وضع المواصفات الغذائية الدولية لحماية صحة المستهلكين ولضمان اتباع الممارسات العادلة في تجارة الأغذية، وكذلك منظمة التقييس الدولية (ISO) وهي منظمة دولية غير حكومية تضم هيئات التقييس الوطنية (163 دولة).

وتشمل إصدارات هيئة التقييس المواصفات القياسية إلزامية التطبيق (اللوائح الفنية) والمواصفات القياسية الاختيارية والأدلة الإرشادية ومدونات الممارسات الجيدة للأغذية.

ونذكر هنا على سبيل المثال لا الحصر مجموعة من اللوائح الفنية الخاصة بالأغذية في قطاع الأغذية:

  1. المواصفات القياسية الخاصة بالسلع والمنتجات سواءً الخام أو المصنعة مثل مواصفة الأرز، الخبز، العصائر، الطحين، الأسماك، اللحوم، الألبان … الخ.
  2. المواصفات القياسية العامة (الأفقية) مثل:
  3. فترات الصلاحية.
  4. القواعد العامة لصحة الغذاء.
  5. بطاقات بيان الأغذية المعبأة.
  6. متبقيات مبيدات الآفات.
  7. متبقيات المضادات الحيوية.
  8. السموم والملوثات في الأغذية.
  9. الحدود القصوى المسموح بها للتلوث الإشعاعي.
  10. الحدود المكروبيولوجية.
  11. المضافات الغذائية.
  12. العبوات المستخدمة في تعبئة الأغذية.
  13. شروط التعبئة والنقل والتخزين.
  14. طرق الفحص والاختبار.
  15. طرق سحب العينات.

ونورد هنا مجموعة من الأمثلة لمجموعة من المواصفات القياسية الإلزامية (اللوائح الفنية) وأرقامها:

  • GSO 1694: القواعد العامة لصحة الغذاء.
  • GSO 21: الشروط الصحية في مصانع الأغذية والعاملين بها.
  • GSO 168: اشتراطات مخازن حفظ المواد الغذائية الجافة والمعبأة.
  • GSO 2055-1: المنتجات الحلال – الجزء الأول: الاشتراطات العامة للأغذية الحلال.
  • GSO 993: اشتراطات تذكية الحيوان طبقاً للأحكام الإسلامية.
  • GSO 9: بطاقات المواد الغذائية المعبأة.
  • GSO CAC GL 1: الإرشادات العامة للادعاءات المضللة للأغذية.
  • GSO 2333: اشـتراطات الأغذية ذات الادعاءات التغـذوية والصحية.
  • GSO 2233: اشتراطات البيانات التغذوية على البطاقة.
  • GSO/CAC 193: مواصفة عامة للملوثات والسموم في الأغذية.
  • GSO 2481: الحدود القصوى المسموح بها من بقايا الأدوية البيطرية في الأغذية.
  • GSO 1016: الحدود الميكروبيولوجية للسلع والمواد الغذائية.
  • GSO 2500: المواد المضافة المسموح باستخدامها في المواد الغذائية.
  • GSO 707: المنكهات المسموح باستخدامها في المنتجات الغذائية.
  • GSO 839: عبوات المواد الغذائية – الجزء الأول – اشتراطات عامة.
  • GSO 1863: عبوات المواد الغذائية – الجزء الثاني: العبوات البلاستيكية – اشتراطات عامة.
  • 988 GSO: حدود المستويات الإشعاعية المسموح بها في المواد الغذائية – الجزء الأول.
  • GSO150-1: فترات صلاحية المنتجات الغذائية – الجزء الأول: فترات الصلاحية الإلزامية.

ويمكن الحصول على نسخ من المواصفات القياسية واللوائح الفنية الخليجية المتوفرة بكل سهولة ويسر من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية https://www.gso.org.sa/store/

 

*خبير مواصفات غذائية – هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.