مجلة هيئة التقييس
مجلة دورية متخصصة تصدر عن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية

مواد التجميل.. والاستخدام الآمن

هاني أحمد الأديمي

0 1٬399

ثمة جهود تقوم بها هيئة التقييس لدول مجلس التعاون بالتنسيق مع أجهزة التقييس الوطنية بالدول الأعضاء تهدف إلى ضمان تحقيق السلامة في مستحضرات التجميل ومنتجات العناية الشخصية.

وتعكف الهيئة حالياً من خلال لجنة متخصصة وهي “اللجنة الفنيـــة الخليجيـــة لمواصـــفات مستحضـــرات التجميـــل ومـــواد العنايـــة الشخصـــية” والمكونة من ممثلي كافة أجهزة التقييس في الدول الأعضاء على دراسة وتطوير مشروع اللائحة الفنية الخليجية لمستحضرات التجميل بهدف توحيد متطلبات السلامة لمستحضرات التجميل داخل الدول الأعضاء تمهيداً لإصداره كلائحة فنية إلزامية بعد عرضه على المجلس الفني للهيئة، واعتماده من قبل مجلس إدارة الهيئة.

ويرتكز المشروع على التشريع الأوربي لمستحضرات التجميل رقم 1223/2009، آخذاً في الاعتبار الخصائص الوطنية للدول الأعضاء، وتم إعداد المشروع ضمن برنـامج عمـل اللجنـة الفنيـة الخليجيـــة لمواصـــفات مستحضـــرات التجميـــل بعــد اســتعراض المواصفات القياسية العربية والدولية والتشريعات المرجعية ذات الصلة.

وتخـتص هذه اللائحة الفنية باشتراطات السلامة الواجب توافرها في عدد كبير من مواد مستحضرات التجميل ومنتجات العناية الشخصية، كما أنهـا تحـدد المـواد غيـر المسموح باستخدامها في مكونات مستحضرات التجميل وكذلك للمواد الخاضـعة لقـيود، وعدد من المواد الملونة والحافظة المـسموح بإضـافتها إلـى مستحضرات التجميل.

كما تختص اللائحة بالمعايير الأساسية لادعاءات مستحضرات التجميل، وتهدف إلى مساعدة صناع مستحضرات التجميل في صياغة ادعاءات مستحضرات التجميل بما يتوافق مع المتطلبات الخليجية وتتضمن اللائحة بعض الأمثلة للادعاءات غير المقبولة لمستحضرات التجميل.

نأمل أن تصدر هذه اللائحة قريباً لأن تطبيقها سيضمن إنتاج مستحضرات ومنتجات سليمة وآمنة للاستخدام في الدول الأعضاء، وبالتالي سيحًد من دخول المنتجات غير المطابقة، كما سيوحد متطلبات السلامة لمستحضرات التجميل ومنتجات العناية الشخصية في السوق الخليجي.

*رئيس تحرير مجلة التقييس الخليجي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.